Open menu
الأحد, 15 آب/أغسطس 2021 16:24

برئاسة مساعد الرئيس العام المكلف، مجلس الشؤون الإدارية والتطويرية ينطلق بحزمة من التوصيات

قيم الموضوع
(0 أصوات)
ترأس فضيلة مساعد الرئيس العام المكلف ووكيل شؤون المسجد الحرام الدكتور سعد بن محمد المحيميد، الاجتماع الأول لمجلس الشؤون الإدارية والتطويرية، بحضور أصحاب الفضيلة والسعادة أعضاء المجلس.
وافتتح فضيلته الاجتماع، مرحباً بالأعضاء الكرام أصحاب الفضيلة والسعادة، موجهاً شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهد الأمين -أيدهما الله- على الدعم غير المحدود لمنسوبي هذه المنشأة العريقة، ولمعالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس -حفظه الله- على تسخيره لكافة الإمكانات في سبيل خدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما، مؤكداً فضيلته على أهمية تفعيل دور المجلس والمبادرة في عرض المقترحات والآراء التي تسهم في الارتقاء بالخدمات المقدمة في الحرمين الشريفين وتحقق تطلعات القيادة الرشيدة -حفظها الله-، حيث يعد هذا المجلس هو المنسق الرئيسي لأعمال جميع الوكالات بالرئاسة، والتي سوف تصب نتائج أعمالها في تحقيق رؤية الرئاسة ورؤية المملكة العربية السعودية (2030) من خلال ما تقوم به من أعمال ومشاريع ومبادرات.
وعقب ذلك استعرض المجلس الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال، حيث جرت المناقشة بين الحضور وتم الاتفاق على العديد من التوصيات حياله منها بناء استراتيجية لعمل المجلس وتشكيل عدد من اللجان الفرعية وفرق العمل المنبثقة من المجلس.
وفي ختام الجلسة، شكر المحيميد الله -سبحانه وتعالى- على توفيقه، ثم شكر الرئيس العام -حفظه الله- على دعمه اللامحدود، والشكر موصول لجميع الأعضاء على مشاركتهم وأطروحاتهم وما أثروا به المجلس من آراء ومناقشات، متمنياً أن تفعّل التوصيات فيما فيه خدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما ووفق التوجيهات السديدة للقيادة الرشيدة -حفظها الله.
قراءة 1277 مرات